تنظيم الوقت


منذ العودة مؤخرا للتدوين اتخذت عدة قرارات للالتزام بالمدونة من بينها الالتزام بنشر ما يقارب ثلاث الى أربع تدوينات شهريا. هذا الوضع كان ممتاز ومناسب لنمط حياتي في ذلك الوقت، لكن ما حصل بعد ذلك هو ما سبب انفجار في الجداول الزمنية لدي.
بعد هذا القرار بفترة اتخذت قرار انهاء فترة التخطيط لمشروعي التجاري. لان الخطة ستظل خطة غير مكتملة طالما لم ابدأ به. الخوف والتردد وكم المعلومات الذي اغرق به لن يحركني اي خطوة. فقررت افتتاح متجري الالكتروني افتتاح تجريبي بخمس منتجات للوقت الحالي. افتتحت متجر أريكة وسوالف  وتنقلت بعدة منصات قبل ان اثبت على هذه المنصة. (أود التحدث عن ذلك لاحقا)
واتخذت أيضا قرار ان انخرط في احد النوادي الرياضية كأحد المحاولات لمحاربة الأرق والحصول على نوم هانئ. طبعا للان ما ازال اعاني من الارق وان كان بشكل اقل ولكن اصبح هنالك شي اضافي يقتطع ساعات من يومي. بالاضافة الى الامور الروتينية والعادية التي تشغل حصص ثابتة من يومي.
لمدة شهرين مرت الامور بسلاسة وكنت اسيطر على جميع المهام، الاجازة الاخيرة بعثرت كل الترتيب والتنظيم. ببساطة كان تنظيمي مثل تنظيم الاوراق وأثق انها سوف تصمد قبال الرياح ولكن نسمة بسيطة بعثرتها. إرهاق بعد العمرة وقلة نوم وضغط عمل وضغوطات بالمتجر مما جعل المُدونة تتراجع في قوائم الأولويات.
هذا الامر جعلني افكر كيف من الممكن ان نجعل ساعات اليوم مضاعفة؟
كعادتي بدأت بحث وتجريب ولاني شخص ملول كنت بعد يوم او يومين اقرر أن الطريقة لا تنفع، وأجرب غيرها.

الطريقة الأولى:
استخدمت منظم آخر وخصصته للمدونة والحساب التجاري. لكن اصبح لدي عمل اضافي احتاج العمل عليه. رغم ذلك لم اتخلى عنه ولكن ايقنت انه ليس الطريقة المثلى للتنظيم.
الطريقة الثانية:
استخدام دائرة التوزيع الزمني. الطريقة شاهدتها في بعض المنظمات الأسيوية وقررت أن أجربها.
الفكرة بسيطة جدا وتستغل كل ساعات اليوم. المشكلة التي حدثت لي مع هذه الطريقة أنني شخص ملول واكثر ما اكرهه هو اجبار نفسي على العمل ضمن زمن ضيق، السبب الثاني هو أنني اعاني الارق مما يجعل وقت نومي واستيقاظي غير قابل للسيطرة عليه. والسبب الأعظم المرتبط بالأرق هو استعدادي لالغاء جميع مهامي طوال اليوم من اجل ان احصل على قسط من النوم غير المشروط او المحدد باي زمن.
الطريقة الثالثة:

استخدمت احد التطبيقات بالايباد Kanbana . فكرة التطبيق محاولة نقل المهام من اول عامود باقصى اليسار الى اخر عامود باقصى اليمين. وذلك بناء على عدة أمور واضحه في عناوين الأعمدة. التطبيق لطيف وسهل والواجهه بسيطة لكن للاسف شخصياتنا لم تتوافق.
الطريقة الرابعة:
من أجمل وأفضل الطرق للتنظيم . ناسبني بشكل كبير. في نهاية الاسبوع احدد الامور التي ينبغي انجازها في الاسبوع القادم. اذا كان هنالك عمل معين يحتاج انجازه بيوم محدد اوضح ذلك. أهم نقطة أن اجعل القائمة قابلة للشطب لسبب نفسي متعلق فيني. واصبحت اضع القادمة في المنظم الخاص بي بداية كل اسبوع. وفي نهاية الاسبوع اخصص ساعة اراجع القادمة وارى ما تخلفت عن عمله وسبب ذلك.
في الوقت الحالي استخدم هذه القائمة وآمل أن تساعد على التدوين الثابت الاسبوعي دون ان تنجرف المدونة تحت طائل كثرة مهامي اليومية.
للان لا أعلم هل لها فائدة كبيرة او لا لاني اعلم أن المشكلة العظمي تكمن في قلة نومي ومللي السريع. ويجب أن اجد اولا الحل لنفسي لأستطيع السيطرة على مهامي اليوميه.

 

ما نوع التنظيمات اليومية التي تستخدمونها؟
Advertisements

6 thoughts on “تنظيم الوقت

    1. حلو ماشاء الله
      احيان انا اسويها بالليل واليوم الثاني بالليل اشيك ايش بقى ما خلصته
      واحيان تكون نوته ارفقها بمفكرتي .. بس احيان اطلع من مكتبي واخلص اشغال برا المكتب ولا ارجع الا نهايه الدوام واكتشف ان فيه اشياء ممداني عليها 😅

      Liked by 2 people

  1. حاولي أولا ان تعالجي الأرق اقرئي في الموضوع
    ثانياً حددي أهم الأولويات أهم الاشياء التي يجب أن تنجزيها في هذه الأيام
    وابدئي بها
    غالباً تنظيمي على حسب الألويات الأهم فالأهم
    وكتابة مالذي سأنجزه وأفعله في اليوم التالي مرقمة 1و2 و3
    أحيانا اذا انتهيت من مهامي الرئيسية اطلع على قائمة المهام وأتذكر أو أختار منها بقية الأعمال والتي لم أنجزها تنتقل لليوم التالي 👍

    Liked by 1 person

    1. للاسف الارق قصتي طويلة معاه ولي اكثر من سبع سنوات احاول اعالجه بدون مااوصل لحل نهائي
      مجرد لما اتعب كم يوم بدون نوم اخذ منوم او اول ماادوخ اسحب على كل مهامي وانام 😝

      طريقتك ماشاء الله حلوة .. انا مع المدونة والموقع التجاري بدت تدخل امور جديده للان مااعرف كيف ارتبها من حيث الاولويات 🙈.. لذلك كلش ضرب ببعض

      إعجاب

  2. في هذه السنة استخددمت ” بوليت جورنال” bullet journal

    إذا حسيتي بيوتيوب بتشوفين الناس مبدعين فيه *.* بس الأساس هو نظام بسيط جداً و ما فيه قيود وجميل
    وحالياً امر تقريباً بنفس حالتك و أحاول انتبه لعاداتي ومواعيد نومي وانظمها .بالأول سويت صفحة بالبوليت جورنال اتابع فيها مواعيد نومي واستيقاظي و الرياضة والمزاج
    لكن ما كانت عمليه ابداً ..فصرت استخدم قوقل شيتس .او تقدرين تستخدمين اكسل *.* ,بس افضل قوقل شيتس لانه بكل اجهزتي , اسهل بالإدخال كل لليلة احط المعلومات وانام ,و اراقب ايش الاشياء الي تزيد من إنتاجيتي وايش الي ينقصها
    فحالياً استخدم قوقل شيتس و بوليت جورنال 🙂
    حاولي تجربين و تعدلين و تغيرين لين ما تلقين نظام سهل ويناسبك و مرن و يشبع احتياجاتك

    إعجاب

    1. ذكرتيني بشغله ويتها الفترة الماضية
      عجبتني فكرة التتبع للاشياء اللي اسويها واللي مستخدمينها بالبوليت جورنال وقررت اجرب
      اخترت كم صفحه وحطيت الاشياء اللي ابي اتتبعها خلال الشهر

      الفكرة حلوة ولطيفة وذكرتني باشياء غالبا انساها
      بس بذات الوقت ارتباط شوي مزعج بالنسبة لي 😛 لاني مااحب الروتين اليومي
      بس هالشي ما يلغي انها رهيبه .. احس لو اسويها باشياء كل اسبوع او كل شهر بتضبط معي

      إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s